أجهزة

كل ما تحتاج معرفته عن ذكاء الحاسوب! (ما مستوى ذكاء الحاسوب؟)

ما هو الذكاء الاصطناعي

ذكاء الحاسوب:

اذا استطاع احد ما أن ينجز حسابا صعبا خلال ثانية أو يهزم بطلا من أبطال لعبة الشطرنج فإننا ننظر اليه على أنه شديد الذكاء كـ الحاسوب.

مع أن أجهرة الحواسيب تستطيع أن تفعل الأمرين المذكورين إلا أنها لا تملك حتى ما يعادل عقل الانسان الصحيح لطفل بعمر ثلاث سنوات.

كم يبلغ في الواقع مستوى ذكاء الحاسوب؟

إن الحواسيب قد استطاعت في الواقع أن تهزم أبطالا في لعبة الشطرنج وأن تربح في الكثير من برامج المسابقات (Quizshow).

ومع ذلك يوجد هناك أشياء كثيرة لا يستطيع الحاسوب ان يفعلها والتي تعد بالنسبة لنا عادية جدا، فعلى سبيل المثال لا تستطيع الحواسيب أن تطور أفكارا جديدة ومعقدة.

كما أنها لا تستطيع قراءة الإيماءات أو أن تتكلم مثل الإنسان الطبيعي.

الشبكات العصبية الصناعية:

الحاسوب أذكى من دماغ الانسان

تقوم الشبكات العصبية الصناعية بتقييم حجوم كبيرة من البيانات، وبذلك تستطيع التعرف على النماذج والأشكال.

وبهذا الشكل تتمكن على سبيل المثال من تحذير الانسان من العواصف المقتربة مستقبلا.

شاهد أيضا: الثورة الرقمية وتطور تقنية الانترنت (معلومات مفيدة)

يحاول العلماء أن يجعلوا أجهزة الحاسوب تفكر كما يفكر الدماغ البشري لكي يتمكنوا من التعلم على كيفية التعرف على الأشكال واتخاذ القرارات.

وهذا النظام يطلق عليه الشبكات العصبية الصناعية.

بذلك يمكن التنبؤ بالظواهر الطبيعية أو باكتشاف الحركات البنكية الغير شرعية أو تشغيل الطيار الألي في الطائرات.

اكتشاف العالم الخارجي:

قد يتمكن الذكاء الاصطناعي قريبا من التحكم وقيادة المركبات الفضائية.

تقوم وكالة الفضاء الاوروبية حاليا (european space agency) بتطوير نظام تحكم وقيادة يمكن أن يستخدم في وسائل النقل التي تشغل عن طريق الروبوت وفي الأقمار الصناعية.

هذه الأنظمة عليها أن تكون قادرة على التعلم وعلى التعرف على المشاكل ذاتيا وإجراء الاصلاحات إضافة الى اتخاذ القرارات.

اختبار تورنغ وعلاقته بـ الحاسوب:

إن اختبار تورنغ (Turing-Test) يعطي فكرة حول ذكاء جهاز الكمبيوتر.

يجب على البشر أن يحدودا خلال هذا الاختبار فيما اذا كانوا يتحدثون مع جهاز الحاسوب أم مع انسان اخر.

واذا استطاع جهاز الحاسوب ولمدة أكثر من 30 بالمئة من زمن الاختبار أن يخدع الانسان يكون بذلك قد اجتاز هذا الاختبار بنجاح.

حتى الأن لم يستطع أي جهاز أن ينجح في الاختبار. اسم هذا الاختبار يعود إلى مخترعه عالم الرياضيات الإنجليزي ألان تورنغ والذي اخترع هذا الاختبار في عام 1950 م.

يمنع منعا باتا اعادة نشر هذا المقال، جميع الحقوق عائدة لموقع وفريق عمل نبض التكنولوجيا

السابق
كيف سيبدو الكمبيوتر في المستقبل؟ (معلومات شيقة)
التالي
الحاسوب الأولي وكيفية عمل الكمبيوتر! (معلومات من التاريخ)

اترك تعليقاً